مصحف فاطمة <الجعفري< هل هو موجود حقا ؟

Forums OujdaCity Religions مصحف فاطمة <الجعفري< هل هو موجود حقا ؟

  • Ce sujet est vide.
8 sujets de 1 à 8 (sur un total de 8)
  • Auteur
    Messages
  • #202174
    Yamouni Abdelaziz
    Participant

    باسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام رسول الله ,وعلي آله وصحبه أجمعين
    أمـــــــا بــــعــــــد :
    أنقل الي القراء الكرام هذا الموضوع الذي وجدته أنا شخصيا علي الأقل مفاجئا لي وغريبا علي , وأرجو من الذين لهم دراية وعلم أوسع في هذا الموضوع أن يفيدونني أكثر يتضح لي الأمر بما فيه الكفاية , ولكم مني جزيل الشكر

    مصحف فاطمة (الجعفري) هل هو موجود حقا؟
    GMT 22:45:00 2007 الأحد 21 يناير غالب حسن الشابندر

    ________________________________________
    الحلقة الأولى
    ملاحظات على الطريق

    أولا : إن هذه الدراسة هي جزء أو فصل من دراسة مطولة تبلغ مئات الصفحات عن التراث الشيعي العقدي والفكري، بالاعتماد على أهم مصادر هذا التراث الذي أعتز بجوهره العقدي والفكري، والذي أتعبد به الله عز وجل، وبالتالي، لا اسمح لآخر أن يساومني على إيماني بمدرسة أهل البيت عليهم السلام، والذي أميل إلى تسميته بالمذهب الجعفري، أسوة بالمذاهب الأخرى، وأرى أن التسمية بالتشيع لا داعي علمي لها على الأ طلاق، حتى إذا رجعنا إلى الاستعمال الأول لكلمة شيعة في التاريخ، ولا أ ريد أن أخوض في هذه المسالة الحساسة ألان.
    ثانيا : هناك كلام شائع على ألسنة الناس، خاصة المسلمين السنة، بل وفي بعض كتبهم العقدية المهمة وذات الوقع الروحي في الوسط سني، مفاده أن للشيعة قرآنا آخر، أو مصحفا آخر، اسمه مصحف فا طامة، يقرؤونه سرا، ويتعبدون به بعيدا عن أنظار الآخرين. فيما يقر الشيعة بوجود مثل هذه المصحف، ويدعون أنه موجود في أحاديث أهل البيت، ولكن ليس هو قرآنا بالمعنى الذي نفهمه من القرآن كمسلمين بشكل عام، فهو ليس وحيا، ويحتوي على مجموعة من الأحكام الشرعية، والوقائع الكونية التي يمكن أن تحدث بمستقبل الزمان، وشي عما سيتعرض له أهل البيت، وما على هذا المنوال. وبالتالي، ليس هو قرآن موحى، ولا يتلى، ويقولون : ليس لهذا المصحف اليوم وجود أثري، بل هو من الكتب التي اختفت لسبب وآخر.
    ثالثا : وكانت هناك نقاشات طويلة عريضة بين السنة والشيعة حول هذا المصحف أو القرآن، بين نفي وإ ثبات، بين تشكيك وتصحيح، بين قبول ورفض، استغرقت الكثير من الطاقات، واستهلكت الكثير من الوقت. ولم نصل إلى نتيجة نهائية، فما زال بعض السنة يؤكدون اتهامهم للشيعة بهذا القرآن أو المصحف، وما زال الشيعة يؤكدون وجود هذا المصحف ولكن ينكرون كونه مصحفا موحيا، أو مصحفا يتلى، ويصرون على أنه مفقود ألان، وليس له أي أثر.
    رابعا : إن شرف فاطمة الزهراء محفوظ ومصون، فهي بنت النبي الكريم، وزوجة أمير المؤمنين عليه السلام، وأم الحسن والحسين، زوجة شهيد وأم شهيد، وهو أبو الشهداء، وفي تصوري إن هذا المصحف إذا لم يثبت لم ينقصها، ولم يخل بمنزلتها الروحية الشريفة، فهي فاطمة العظيمة، ولك إن تتصور أنها أنجبت الحسين وكفى.

    خامسا : يتهم بعض السنة وليس كلهم بأن للشيعة قرانا أ مصحفا هو غير هذا القر آن، وهو غير هذا المصحف، يتلونه سرا، ولكن بعض علماء السنة مثل الشيخ محمد الغزالي رحمه الله يقول ما معناه، إنه قرآن واحد، لم نعرف للشيعة غير هذا القرآن الذي نتلوه، ونتعبد به، والشيعة كلهم يقولون : تعالوا واستمعوا إلى ما نقرأ في مساجدنا، وتعالوا اسألوا آلاف السنة الذين دخلوا مذهب التشيع، وهذه تفاسير الشيعة، فكلها لا تشير من قريب أو من بعيد إلى وجود مثل هذا القرآن أو المصحف المزعوم، نعم، هناك مصحف أو قرآن بعنوان ( مصحف أو قرآن فاطمة )، ولكنه ليس وحيا، وهو مفقود، ولا أثر له، وعلى هذا، أعتقد أن هناك إجحافا بحق ملايين المسلمين الذين يقولون بملء لسانهم، بان مصحفهم الذي بين أيديهم اليوم هو المصحف الكريم، وإن القرآن الذي يتعبدون الله به هو القرآن الذي يتعبد به كل المسلمين في العالم، هو القرآن أو المصحف ا لذي فسره الطبرسي، والطوسي، والطباطبائي، والخوئي، والصدر، وقبلا غيرهم كثيرون، ومن حق كل شيعي بعد ذلك أن يسال، ترى لماذا إصرار البعض على وجود مثل هذا المصحف سرا في بيوت الشيعة ومساجدهم ومجالسهم ؟
    هناك قصد مرسوم أو جهل مطبق.
    سادسا : قرأت كثيرا لعلماء سنة، يثبتون أن للشيعة مصحفا أ و قرآنا باسم مصحف أو قرآن فا طمة، ويسطرون بعض الروايات الواردة في أصول الكافي، وغيره من الكتب المصدرية للشيعة الأمامية، وفي اعتقادي هذا بحث ناقص، إن البحث الموضوعي يتطلب من هؤلاء العلماء السنة الكرام أن يبحثوا مدى صحة هذه الروايات في التراث الشيعي نفسه. أي أن يراجعوا مدى صحة الإدعاء الشيعي على ضوء التراث الشيعي بالذات، وبهذا يمكن أن يقدموا خدمة علمية جليلة، تتسم بالرصانة والموضوعية.إن كثيرا من علماء السنة يبحثون في التراث الشيعي لبيان تناقضاته مثلا، ولإثبات عدم جدوى وأصالة المعتقد الشيعي في هذه المادة أو تلك، وذلك من خلال نقض ذات التراث، من خلال تفكيك ذات التراث، ألا يدعو ذلك أن يقوموا بعملية تفكيك هذه الروايات المزعومة ؟ أليس هذا من معالم البحث العلمي الرصين ؟ أليس في ذلك إنقاذ لطائفة ضالة في تصور هؤلاء ؟ إذ قد يوصلهم البحث أن مثل هذه المصحف لا أساس له حتى في التر اث الشيعي ! وبذلك يحدثون ثورة عارمة في الفكر، فيما تتسم بحوث الإخوة السنة هنا بطابع تشهيري، أي أن بعضهم يفتش عن هذه الروايات ليجعل منها تشهيرية. وفي الواقع ليس صعبا على الشيعة أن ينهجوا مثل هذا النهج، أي النهج ألتشهيري، وبعضهم من عمل به، ولكن كلا الطرفين مسئول مسؤولية أخلاقية هنا، أن قيام كل من السني بتبرئة الشيعة مما يراه انحرافا، وقيام الشيعي بتبرئة السنة من ذلك أيضا، نكون قد قمنا بعملية إنقاذ متبادل، وهنا أجل الباحث الكبير الشيخ مرتضى مطهري، رغم خلافي معه كثيرا، عندما يخصص صفحات طويلة لتبرئة الخليفة الثانية عمر بن الخطاب رضي الله عنه من تهمة حرق مكتبة الإسكندرية، بل ويتابع بحماس عن المعتزلة الذين أتهمهم بعض المستشرقين بالعيال على اليونان.

    لست أدري !
    والآن…
    أين هي الحقيقة من هذا وذاك…
    هل حقا هناك مصحف أو قرآن خاص باسم قرآن فاطمة أو مصحف فاطمة ؟
    أم أن أصل الحكاية لا أساس لها حتى بالشكل الذي يصوره الشيعة في تراثهم بالذات ؟ وبذلك تكون هذه المعركة باطلة من الأساس، وأنها مجرد لغو، ودليل على أن الطرفين، سنة وشيعة غارقون في أوهام، وفي خرافات، وبالتالي، ما أحرانا أن نعيد قراءة بعضنا بعضا بعنوان النصح، وبعنوان إنقاذ الأخر لا اتهامه وتسقطيه والقضاء عليه.
    لنمضي في البحث خطوة خطوة…
    ولكن قبل أن اقدم على الخطوة الأولى بودي أن أقول ليس شيئيا خارج قانون الكون، ولا مخالفاً لكتاب لله وسنة نبيه الكريم أن يكون لدى فاطمة، أو عائشة، أو علي أو عمر كتاب ما، قد يحوي ما لا يحويه الكتاب المجيد بشكل وآخر، فكل المسلمين يقولون أن الله تعالى ما فرط في الكتاب من شي، ولكن ليس على نحو التفاصيل كما هو مقرر في محله، وليس بدعا في الدين ولا في العرف، ولا في العلم، ولا في العقل، أن يكون لفاطمة أو عائشة أو أي صحابي من صحابة النبي الكريم كتاب فيه بعض التنبؤات والملاحم والفتن التي سوف تحدث، منقولة عن رسول الله مثلا. ولكن ما لا يمكن التسامح به أبدا، أن نقول ان لدى فاطمة أو عائشة أو أي من صحابة النبي كتابا موحى من الله غير هذا القرآن العظيم، وعندما ينكر الشيعة أن يكون ( مصحف فاطمة ) وحيا، إنما ينطلقون من هذه الحقيقة المشرقة لدى كل المسلمين، وعليه، يكون من حق البحث العلمي إحترام هذه الكلمة الشيعية في خصوص ( مصحف فاطمة ) الذي أدعى أن لا وجود له حتى في التراث الشيعي الصحيح.

    والسلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته

    #221550
    Ibn al arabi
    Membre

    السلام عليكم,

    يزعمون انه وحي من السماء على فاطمة الزهراء ! فكانت تملي ذلك على علي عليه السلام ويكتبه . !

    #221551
    Ibn al arabi
    Membre

    السؤال العقائدي:

    ما هي عقيدتكم ايها الشيعة في مصحف فاطمة ؟ ؟
    ما عقيدتكم في زيارة القبور لاسيّما الصالحين منكم اعني ائمتكم ؟ ؟

    جواب سماحة السيد علي الميلاني :

    عقيدتنا في مصحف فاطمة عليها السلام نابعة من أخبارنا الصحيحة عن أئمة أهل البيت عليهم السلام في أنّ تعالى أرسل ملكاً إليها يحدّثها فكانت تملي ذلك على علي عليه السلام ويكتبه .
    إنّ هذه الأخبار صحيحة سنداً وواضحةً دلالةً ومعنىً ، فلا يجوز عندنا تكذيبها .وعقيدتنا في زيارة القبور هو الجواز والإباحة ، بل إنّها مستحبّة من جهات ، أمّا خصوص الأئمة وعباد الله الصالحين فزيارتهم من المستحبات المؤكّدة يقيناً بل قد تجب ، والآثار المترتبة على ذلك للدنيا والآخرة كثيرة لا تحصى ، وبالله التوفيق .

    #221552
    Boukhwali
    Membre

    Bonjour Ibn Al arabi!
    Ce genre de betises ne merite pas d etre affiche par quelqu un qui porte un nom comme toi.
    Il n y a aucune secte de la Chi3a qui croit a ces choses mentionnees ici……C est de l invention pure et simple………

    @Ibn al arabi wrote:

    السؤال العقائدي:

    ما هي عقيدتكم ايها الشيعة في مصحف فاطمة ؟ ؟
    ما عقيدتكم في زيارة القبور لاسيّما الصالحين منكم اعني ائمتكم ؟ ؟

    جواب سماحة السيد علي الميلاني :

    عقيدتنا في مصحف فاطمة عليها السلام نابعة من أخبارنا الصحيحة عن أئمة أهل البيت عليهم السلام في أنّ تعالى أرسل ملكاً إليها يحدّثها فكانت تملي ذلك على علي عليه السلام ويكتبه .
    إنّ هذه الأخبار صحيحة سنداً وواضحةً دلالةً ومعنىً ، فلا يجوز عندنا تكذيبها .وعقيدتنا في زيارة القبور هو الجواز والإباحة ، بل إنّها مستحبّة من جهات ، أمّا خصوص الأئمة وعباد الله الصالحين فزيارتهم من المستحبات المؤكّدة يقيناً بل قد تجب ، والآثار المترتبة على ذلك للدنيا والآخرة كثيرة لا تحصى ، وبالله التوفيق .

    #221553
    Yamouni Abdelaziz
    Participant

    بـــاسم الله وبالله الـــتـــوفــــيــــق

    دائما عن موضوع مصحف فاطمة

    اذن عقيدتهم هذه من أخبارهم الصحيحة الستقاة من بعضهم البعض , التي تؤكد أن الله كان يرسل ملكا الي فاطمة , يجيز لنا أو يحق لنا أن نسئلهم عن اسم هذا الملك وزمان ومكان الارسال ,حيث سموه ارسال وليس بوحي .
    فسبحان الله عما يزعمون.
    والسلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته

    #221554
    Ibn al arabi
    Membre

    اللهم انصر دينك وسنة نبيك

    اللهم إنا نسألك الثبات في الدين

    اللهم عليك بمن حرف رسالة نبيك

    #221555
    manara
    Membre

    @Ibn al arabi wrote:

    اللهم انصر دينك وسنة نبيك

    اللهم إنا نسألك الثبات في الدين

    اللهم عليك بمن حرف رسالة نبيك

    amin ya rabba al 3alamin

    ra7na nassam3o kolla yawm chayan jadidan

    #221556
    hayefmajid
    Membre

    السؤال العقائدي:

    ما هي عقيدتكم ايها الشيعة في مصحف فاطمة ؟ ؟
    ما عقيدتكم في زيارة القبور لاسيّما الصالحين منكم اعني ائمتكم ؟ ؟

    جواب سماحة السيد علي الميلاني :

    عقيدتنا في مصحف فاطمة عليها السلام نابعة من أخبارنا الصحيحة عن أئمة أهل البيت عليهم السلام في أنّ تعالى أرسل ملكاً إليها يحدّثها فكانت تملي ذلك على علي عليه السلام ويكتبه .
    إنّ هذه الأخبار صحيحة سنداً وواضحةً دلالةً ومعنىً ، فلا يجوز عندنا تكذيبها .وعقيدتنا في زيارة القبور هو الجواز والإباحة ، بل إنّها مستحبّة من جهات ، أمّا خصوص الأئمة وعباد الله الصالحين فزيارتهم من المستحبات المؤكّدة يقيناً بل قد تجب ، والآثار المترتبة على ذلك للدنيا والآخرة كثيرة لا تحصى ، وبالله التوفيق .

    permets moi de te dire ibn al arabi que ce que tu as apporté est faux car l’explication de « مصحف فاطمة  » est trés simple car l’explication du mot « مصحف  » ne veut surtout pas dire qu’on parle du coran, le « مصحف  » veut dire un livre composé de feuille c’est tout.
    « مصحف فاطمة  » est un livre ou fatima la fille du prophéte écrivait des explications que son pére lui racontait c’est tout. c’est un livre explicatif du saint coran.
    et je n’ai jamais entendu parler de l’histoire de l’ange qui allait voir fatima pour ce livre.
    ne racontes pas des mensonges sur les chiites car tu seras jugé sur ce que tu dis.

8 sujets de 1 à 8 (sur un total de 8)
  • Vous devez être connecté pour répondre à ce sujet.
maillot de foot pas cher vente maillot de foot pas cher cheap nfl jerseys maillot de foot pas cher maillot de foot pas cher maillot de foot pas cher
SHARE

مصحف فاطمة <الجعفري< هل هو موجود حقا ؟